التحدي الأخير في أروقة مطبخ SupperClub
شاهدوا معنا التحدي الأخير الذي سيخوضه ياسين صاحب مطعم سوبر كلوب في دبي. وما هو رأي الحكام في أداءه؟
زيارة إلى مكتب الإعلامي علي جابر
اكتشفوا معنا شخصية الإعلامي علي جابر العملية.. و ماهي سياسته في إدارة مجموعة قنوات MBC. و نصائحه لطلاب كلية الإعلام بالجامعة الأمريكية.
رها محرق
 
 
 
  • رها محرق

    رها محرق

    رغم أن رها محرق تجاوزت حدود العالم، إلاّ أنها سمحت لنا أن ندخل حدود عالمها. في زيارة لمنزلها و قضاء يوم معها، حدثتنا عن تفاصيل تجربتها حول تسلقها لقمة ايفرست ومدى حبها للتشويق و الإثارة. إمرأة سعودية تمكنت من الصعود إلى قمة جبل إيفرست، لتدخل التاريخ بإعتبارها أول سيدة من السعودية تتسلق أعلى قمة جبلية في العالم. وتعتبر رُها محرق، البالغة من العمر 28 عاماً، ليست فقط أول سعودية تتسلق الجبل الشهير، لكنها أيضاً أصغر شابة عربية تتمكن من الوصول إلى القمة. وهي من سكان مدينة جدة السعودية، وتقيم حالياً في دبي، وقد تخرجت حديثاً من الجامعة.يقول فريقها من المتسلقين إن رُها بذلت جهوداً مُضنية للتغلب على الكثير من الصعاب من أجل تحقيق هدفها في الصعود إلى قمة إفرست، نظراً إلى البيئة المحافظة التي تنتمي إليها والتي تفرض كثيراً من القيود على النساء. وكتب على موقع الفريق على الانترنت أن إقناع عائلة رُها للموافقة على تسلقها إفرست" كان تحدياً كبيراً كتحدي الجبل نفسه"، رغم أن العائلة تدعمها الآن بشكل كامل. وقالت رها "أنا لا أهتم كوني الأولى، طالما أن ذلك سيلهم شخصاً آخر أن يأتي ثانيةً".كان هدف رُها محرق إعتلاء سبع قمم في العالم، فقد اعتلت قمماً في أوروبا وروسيا وأيضا جبل كليمانجارو في تنزانيا، كما اعتلت أعلى قمة في القطب الجنوبي، وأعلى قمة في الأرجنتين وقد قامت بذلك كله خلال سنة ونصف.وصول رُها محرق الى قمة إفريست يعد سابقة في تاريخ المرأة السعودية، إذ أن السعوديات الخمس اللواتي توجّهن إلى الهملايا قبل أعوام تمكن فقط من الوصول إلى قمة لا يتجاوز ارتفاعها خمس آلاف متر، كما أن رُها تُعَد أصغر امرأة عربية تصل إلى قمة إفريست.وتحلم رها بتحقيق ذاتها وإثبات قدرتها على تحمّل الصعاب لأنها تعتقد أن الإنسان يستطيع الإنتصار على نفسه.  

  • يوم في ضيافة علي جابر

    يوم في ضيافة علي جابر

    عيشوا الأجواء العائلية داخل منزل علي جابر. يتحدث وبكل عفوية علي جابر مدير عام قنوات إم بي سي وعميد كلية الإعلام في الجامعة الأمريكية في دبي أثناء زيارة له في منزله الذي يقول عنه بأنه بعيد جداً عن مقر عمله بأن كل الأعمال الفنية الموجودة في منزله هي من إنتقاء وتنسيق زوجته "تماره" المتخصصة في الفن المعاصر العربي، وشبّه منزله الذي يسكنه في دبي بشيء فريد وكأن الشخص الذي يأتي إليه قد ذهب إلى عالم آخر.  علي جابر يحب تحضير بعض الوجبات وخاصة الهمبرغر، كما يفضّل أن تكون خالية من كل شيء ما عدا البهار والملح ، وأضاف بأن المهم هو نوع اللحمة المنتقاة للهمبرغر. يقضي علي جابر معظم وقته في مشاهدة كل ما يُعرض على التلفزيون، حيث يوجد في منزله أكثر من جهاز استقبال ما يجعله يستمتع بمشاهدة كل ما يجري في العالم ، وقد تمتد فترات مشاهدة للتلفزيون إلى ما يقارب الثماني ساعات يومياً. وأوضح أيضاً بأن المسلسلات الأمريكية حالياً أفضل من السينما نظراً لأن المسلسلات تمت كتابتها وصياغتها بطريقة أفضل من السينما علاوة على آأن المسلسل الواحد والمكوّن من حلقات عديدة يعطي المشاهد فرصة لمتابعة أحداثه وفهم قصة المسلسل بشكل جيد، وأضاف بأن معظم الممثلين الكبار المشهورين في السينما بدأوا يتجهون إلى الأعمال التلفزيونية.وتابع علي حديثه عن الطبخ قائلاً بأن الطبخ هو أحد الوسائل التي تشعر الإنسان بالراحة، وأن أهم شيء في تحضير الطعام هو الملح، وفي معرض حديثه عن الهواتف الذكية وكيف باتت من الضروريات لكل شخص فبالهاتف يمكن أن تطمئن عن سير مجريات العمل وعن الأولاد وعن البيت ومستلزماته وتابع حديثه قائلاً بأنه أصبح الشخص في عصرنا هذا عندما يتصل بزميله أول ما يسأله "وينك؟" وليس "كيقك وشو أخبارك"  وهذا ما يزعج الكثيرين من الناس."إذا لم تكن قادراً على الحب، فليس هناك حاجة للحياة، فالمقدرة على الحب هو أساس الحياة ، كحب الزوجة، حب الحبيبة، حب الأولاد، حب الأهل، حب الأصدقاء والدنيا"  بهذه الكلمات الرائعة اختتم علي جابر المقابلة اللطيفة والعفوية والتي استضافنا فيها بمنزله في دبي.  

  • يوم في حياتي مع DJ Bliss

    يوم في حياتي مع DJ Bliss

    يوم في حياتي مع DJ Bliss حائز على أفضل DJ في دبي. واكبوه في حياته اليومية من الستديو و حتى إلى الحلاق. dayinthelife dj bliss reality show yasin يوم في حياتي دي جي النعيم ريالتي شو // You can place JavaScript like this

  • يوم في حياتي مع داليا دغمش

    يوم في حياتي مع داليا دغمش

    هي طبّاخة ماهرة وامرأة أعمال ناجحة وعضوة بارزة في المجتمع في دبي ... وإذا لم يكن هذا كافياً فإنّ "داليا دغمش" أمّ نشيطة أيضاً! داليا هي مؤسّسة محلّ الكعكات المشهور "كيتش كب كيكس". شاهدوا معنا هذا الفيديو وتعرّفوا على يوم "غير طبيعي" في حياة داليا دغمش ... طبّاخة ماهرة وامرأة أعمال ناجحة وعضوة بارزة في المجتمع في دبي، وإذا لم يكن هذا كافياً فإنّ "داليا دغمش" أمّ نشيطة أيضاً! داليا هي مؤسّسة محلّ الكعكات المشهور "كيتش كب كيكس" في دبي"الحب، الأكل، والعائلة والأصدقاء والقهوة أهم شيء في حياتي وأحلى لحظة في يومي عندما يستيقظ ابني، فيكون نصفه نائم ونصفه مستيقظ" هكذا بدأت داليا مقابلتها. وأضافت بأنها بصدد الإنتهاء من اللمسات الأخيرة لكتابها الخاص بالطبخ، وقالت بأنها تشعر بنوع من القلق تجاه تفاصيل الكتاب وغلافه فكثيراً ما تستيقظ من نومها في منتصف الليل لتسأل نفسها : هل هذا اللون أجمل أم من الأفضل استبداله بآخر ؟ وقالت بأن الكتاب عندما يدخل إلى المطبعة يكون الأمر انتهى ولم يعد بالإمكان إجراء أي تعديل.وفي معظم الأحيان تأخذ رأي العائلة والأصدقاء حول معظم أعمالها، كتصميم غلاف كتاب الطبخ، وطعم ومذاق الطعام. وداليا تعتقد أنه لا يوجد أحد يأكل بقدر ما تأكل هي، نظراً لامتلاكها مخبز، فهي في واقع الحال مشغولة بالأكل في معظم أوقاتها، وإن لم يكن ذلك فهي تطمئن على سير عملها في المخبز وكله يتعلق بالأكل أو طلبات الأكل الخارجية وكيفية تحضيرها.داليا من عشاق القهوة،  وتقول بأنها لا يمكن أن تعيش بدونها، ثم أردفت قائلة "والتلفون"، وبدونه تشعر بأنه ثمة شيء ما ناقصاً.  وتقول داليا بأنها تحب الطبخ وتجهيز الطعام أولاً للإهتمام بعائلتها وثانياً لأن الطبخ وإعداد الطعام من أهم الهوايات التي تمارسها.

قيم الموضوع
(16 أصوات)

قائمتي المفضلةأضف إلى قائمتي

الأكثر مشاهدة

مشاهدات 6366 مرة

زيارة إلى مكتب الإعلامي علي جابر